الاحتلال يمنح الأطباء صلاحية تغذية الأسير "زهران" قسرياً لكسر إضرابه

الاحتلال يمنح الأطباء صلاحية تغذية الأسير "زهران" قسرياً لكسر إضرابه

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين إن أطباء الاحتلال في مستشفى "كابلان" الصهيوني أكّدوا بأن هناك خطر على الوضع الصّحي للأسير "زهران"، وأنّ اللجنة الطبية بالمستشفى منحتهم الصّلاحية الكاملة لإخضاعه للعلاج القسري في حال وجود خطر حقيقي على حياته.

وأوضحت الهيئة، عقب زيارة محاميها للأسير "زهران" أن نبضات قلبه تصل إلى (35) ليلاً، وفقد من وزنه نحو (40 كغم)، وهو لا يقوى على الوقوف، وأن هنالك تخوّف من حدوث ردّة فعل عكسية لأعضائه الحيوية.

ويواصل الأسير "زهران" إضرابه المفتوح رفضاً لاعتقاله الإداري، وتتهم المراكز المعنية بشؤون الأسرى المخابرات الصهيونية بمنع التوصل لاتفاق ينهى معاناة الأسير "زهران"، وما يمثله ذلك من خطورة حقيقية على حياته، فيما تعيش عائلته حالة من القلق الشديد وتناشد جميع المؤسسات الحقوقية التدخل للإفراج عنه قبل فوات الأوان.

مراسلنا أحمد التعمري التقى عائلة الأسير "زهران" ونقل رسالتهم في التقرير التالي..............

أنا توجيهي 27-5-2020